منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




الأمم المتحدة: السياحة العالمية لن تتعافى من تداعيات الجائحة قبل 2023


تتوقع منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة تكبد القطاع خسائر تبلغ تريليوني دولار عن إجمالي 2021 بسبب جائحة “كورونا”.

وأوضحت المنظمة في تقرير صادر الإثنين نقلته وكالة الأنباء الفرنسية أن عدد الوافدين الدوليين خلال 2021 سوف يظل أقل بنسبة تتراوح ما بين 70% إلى 75% عن مستوى 1.5 مليار سائح المسجل في 2019.

ويعد هذا التراجع مشابهًا للانخفاض المسجل في 2020.

وذكر التقرير: “على الرغم من التطورات الأخيرة، فإن معدلات التطعيم المتفاوتة حول العالم واكتشاف سلالات جديدة للفيروس مثل دلتا وأميكرون قد تؤثر على التعافي الهش والبطيء بالفعل”.

وقال “زوراب بوليكاشفيلي” الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية إن السياحة لن تعود على الأرجح إلى مستويات ما قبل الجائحة قبل 2023، مشيرًا إلى أن مجموعة من خبراء المنظمة يتوقعون ارتفاعًا إيجابيًا للغاية مشروطًا بزيادة الطلب على السفر في الربعين الثاني والثالث من 2022.

وأضاف: “في الوقت الحالي نشهد انتعاشًا طفيفًا في مناطق جنوب أوروبا وأمريكا الوسطى ومنطقة البحر الكاريبي”.

ويتوقع 45% من الخبراء عودة السياحة الدولية نحو مستويات ما قبل الجائحة في 2024، فيما يتوقع 43% تحقق ذلك التعافي في 2023.

أرقام

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://cdn11.alborsanews.com/2021/11/29/1485856