منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




وزير الزراعة: وضع رؤية شاملة عن الوضع الحالى للأسمدة وتحديد الاحتياجات المستقبلية


أكد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي أن المشروعات العملاقة التي تنفذها الدولة حاليا في استصلاح الأراضي، والتوسع الأفقي، والحصر التصنيفي، ستسهم في زيادة الرقعة الزراعية، الأمر الذي يتطلب زيادة الطلب على الأسمدة.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده وزير الزراعة، اليوم الأحد، مع قيادات الوزارة المعنية بمنظومة الأسمدة، لوضع رؤية متكاملة للأسمدة الأزوتية في مصر، والقدرة الإنتاجية الحالية وحجم الاحتياجات، وكذلك الخريطة السمادية.

وقال القصير إن ذلك يأتي في إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال اجتماعه أمس، بحضور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وعدد من الوزراء والمسئولين، لاستعراض كافة مكونات منظومة الأسمدة في مصر.

وطالب وزير الزراعة بوضع رؤية شاملة عن الوضع الحالي للأسمدة، وتحديد الاحتياجات المستقبلية، في ضوء التراكيب المحصولية، وذلك نظرا لأهمية الأسمدة بالنسبة للإنتاج الزراعي.

كما وجه السيد القصير أيضا بتنفيذ توجيهات القيادة السياسية بإتاحة مستلزمات الإنتاج الزراعي بشكل عام، بما يتناسب مع خطط الدولة الحالية والمستقبلية للتوسعات الأفقية والرأسية في الأراضي المستصلحة ، لتحقيق الأمن الغذائي للمواطنين.

أ ش أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://cdn11.alborsanews.com/2021/11/28/1485443