منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“وابتك” تدرس إنشاء شركة خاصة لأعمال الصيانة بقطاع السكك الحديدية  


تدرس شركة وابتك الأمريكية إنشاء وتأسيس شركة خاصة لأعمال الصيانة والتطوير لإصلاح جرارات وعربات السكك الحديدية ضمن مشروعاتها الاستثمارية التي تستهدفها مع وزارة النقل والتى تستهدف من خلالها توريد الجرارات الجديدة لتطوير مرفق السكك الحديدية .

وكشف المهندس إسلام فتحي المدير التتفيذي لشركة” وابتك ايجيبت ” ، إن الشركة وقعت مع وزارة النقل عقد شراء 100 جرار جديد بتكلفة تقديرية 248 مليون يورو بتمويل من بنك الأعمار والتنمية الأوروبى EBRD بالإضافة إلى عقد صيانة لمدة 8 سنوات بمبلغ إجمالى 157 مليون يورو بحسب بيان وزارة النقل المصرية 

وأضاف فتحي لـ “البورصة” على هامش معرض النقل الذكي “ترانس ميا” بمؤتمر “كايرو أي سي تى” أنه تم البدء في تصنيع الجرارات بالفعل على أحدث طراز بتكنولوجيا حديثة ومن المقرر وصول الجرار الأول بداية 2023 وتوريد بقية الجرارات والتي تبلغها عددها نحو 99 جرارا خلال العام ذاته.

وأوضح المدير التنفيذي أن عمر الشركة يعود لـ150 عامًا ، مشيرا إلى اندماج شركتي وابتك وجنرال إلكتريك تراسبورتاشن العالمية مؤخرا ، لتصبح إحدى كبري الشركات العاملة فى مجال السكك الحديدية على مستوى العالم نظرًا لما لديها منتجات كثيرة تستطيع تغطية احتياجات أى سكة حديد على مستوى العالم وذلك يرجع لحجم ما تملكه من استثمارات ضخمة تتعدى 10 مليارات دولار.

وأوضح “فتحي” أن الشركة تقوم بتصنيع البواجى الخاصة بعربات نقل البضائع ونظام الفرامل والتعليق الخاص بها كما تتمتع الجرارت الجديدة بأحدث تكنولوجا عالمية والتي تتميز بعدة خصائص عدة منها: Dynamic Brakes, AC Propulsion, Single Axle Control.

واضاف أن قطاع البضائع فى مصر غير مستغل بشكل كامل حتى الآن ويعتقد أن وزارة النقل والهيئة يعملان على تطوير هذا القطاع الحيوى ويوفر الكثير للدولة من “تهالك للطرق – تقليل نسبة الحوادث – استهلاك الوقود” فالنقل بالسكة الحديد يتميز بالكفاءة العالية من خلال هذا النوع من الجرارات في نقل الركاب والبضائع

بالإضافة إلي وجود نظام “سوفت وير” يجعل النقل يتم بكفاءة عالية وتوفير تحكم كامل فى ادارة الجرار من حيث السرعة وتخفيض استهلاك الوقود وغيرها من الحلول الرقمية التي تساعد فى توفير الوقت اثناء عمليات شحن القطارات .

وأشار فتحي إلي أن العشر سنوات الأخيرة فقد قطاع البضائع في مصر الكثير من حجم التجارة الداخلية ووصلت كميات الحمولات المتداولة عن طريق السكة الحديد إلى نسبة لا تتجاوز 1% فقط فى حين أن دول أخرى مثل أمريكا وأوروبا وغيرها بقطاع البضائع تقوم بنقل نسب أعلى بكثير لذلك سيتم التركيز فى الفترة القادمة على هذا القطاع، من خلال الجرارات التي تم توريدها لمصر.

ولفت إلي أن الشركة تستحوذ على مكانة كبيرة ورائدة في صناعة النقل والسكك الحديدية فهي لديها عدد ضخم من الجرارات التى تعمل على مستوى العالم بواقع 23 ألف جرار تقريبًا مؤكدًا أن الجرارات الجديدة تنفرد بمنتجات رقمية ونظم سوفت وير عديدة مما يوفر للسكة الحديد الكثير من التكلفة وفى الوقت نفسه ترفع من كفاءة التشغيل بالإضافة إلى مكونات بواجي عربات البضاعة و منتجات لقطاع المترو مثل أجهزة التكيف والأبواب وغيرها.

لفت إلى أن الشركة فى إطار الاعتماد على الحلول الرقمية الحديثة ، تعمل على رفع كفاءة الحركة منذ بداية توريد المنتج للعميل لرفع كفاءة الرحلة بأقل تكلفة وأقل وقت قائلًا: إن “وابتك الأمريكية” نجحت في تصنيع جرارات “FLXdrive” التي تعمل بالبطاريات التى يتم شحنها بالكهرباء بسعة تبدأ من 600 كيلو وات وحتي 6 آلاف كيلو وات”ومن خلال هذه التكنولوجيا المتقدمة يستطيع الجرار إعادة توليد الطاقة عن طريق نظام الفرامل الديناميكية

بجانب الشحن عن طريق الكهرباء فاستخدام هذا النوع من الجرارات يحتاج إلي وضع نقط شحن للبطاريات وهذا يقلل التكاليف الباهظة لانشاء خطوط كهربائية مع قدرة الجرارات على قطر بضائع تصل حمولتها إلي ” 5000 طن”.

كما تمكنت الشركة من تصنيع جرارات تعمل بالغاز الطبيعى المسال “LNG” كبديل للوقود العادى بهدف تخفيف حجم التلوث واستهلاك الوقود بالإضافة إلي نظام “التصنيع الإضافي” أحد التقنيات التحويلية القليلة لتوفير السرعة وخفض التكلفة والميزات المتقدمة فى تصميم المنتج. 

وتعاقدت هيئة السكة الحديد مع شركة “جنرال إلكتريك” الأمريكية سابقا ” ووابتك حاليا” على تصنيع وتوريد 100 جرار جديد للسكة الحديد قبل زيادتها إلى 110 جرارات بالإضافة إلى إعادة تأهيل 81 جرارا خارج الخدمة وتوفير قطع الغيار اللازمة لها،

بجانب إجراء الصيانة وتوفير قطع الغيار اللازمة لـ181 جرارا لمدة 15 عامًا بتكلفة إجمالية تصل إلى 602 مليون دولار والذين تم توريدهم جميعا منتصف العام الجاري كانت خطوة كانت إيجابية للشركة بتعزيز استثماراتها بمصر والحصول علي العديد من المناقصات خلال الفترة المقبلة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://cdn11.alborsanews.com/2021/11/25/1484450