منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




الحاصلات الزراعية تترقب رد فعل العملاء الأجانب بعد ارتفاع أسعار مواد التعبئة


ارتفعت أسعار مواد تعبئة الحاصلات الزراعية من الكرتون بنسبة وصلت لـ%100، خلال العام الحالى، بالتزامن مع ارتفاع أسعار الشحن، وصعود أسعار المحاصيل، ما يرفع التكلفة الإجمالية %25، ويهدد خطط الشركات التصديرية.

قال هشام النجار، نائب رئيس المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية، إنَّ مواد التعبئة والتغليف، وفى مقدمتها الكرتون تضاعفت تكلفتها العام الحالى، إذ ارتفع سعر العبوة من 13 جنيهاً إلى 26 جنيهاً.

ولفت إلى ارتفاع تكلفة البرتقال المخصص للتصدير خلال العام الحالى بنسبة %25؛ نتيجة زيادة أسعار مواد التعبئة، ما يربك خطط الشركات التصديرية؛ نتيجة هذه الارتفاعات التى قد تتسبب فى تراجع الصادرات.

وتابع: «الزيادة الكبيرة فى التكلفة من الصعب على الشركات تحملها، خصوصاً أنها ليست لديها خطط واضحة للتعامل معها فى السوق العالمى، أو معرفة مدى تقبل العملاء فى الخارج لهذه الارتفاعات فى ظل ارتفاع معدل التضخم».

وقال محمد الأبجى، رئيس مجلس إدارة شركة وادى النيل للحاصلات الزراعية، إنَّ ارتفاع أسعار مواد التعبئة يأتى فى الوقت الذى ارتفعت فيه أسعار الشحن، فضلاً عن زيادة أسعار المحاصيل، ما يهدد خطط الشركات التصديرية خلال الفترة المقبلة. وهذه الزيادة فى أسعار المحصول ومواد التعبئة ستضاعف تكلفة البرتقال، خلال الموسم الجديد، وسترفع سعره فى السوق العالمى.

وقال هيثم السعدنى، رئيس مجلس إدارة شركة السادات «أجرو فروت»، إنَّ أسعار عبوات الكرتون لتصدير الحاصلات الزراعية ارتفعت بنسبة 60 و%70، مقارنة بأسعارها العام الماضى.

ولفت إلى الزيادة فى أسعار المحاصيل الزراعية، وعلى رأسها الموالح بالتزامن مع قفزات أسعار الأسمدة والمبيدات ومختلف مستلزمات الإنتاج، فضلاً عن ارتفاع أسعار الشموع والمطهرات، بالإضافة إلى تضاعف أسعار الشحن.

ويرى حسن البشبيشى، نائب رئيس شركة جودة للحاصلات الزراعية، أنه بالرغم من ارتفاع تكلفة مواد التعبئة والتغليف خلال الفترة الحالية، فإنَّ تأثيرها محدود على تكلفة المنتج عند مقارنتها بالتكلفة الأكبر وهى تكلفة الشحن الدولى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://cdn11.alborsanews.com/2021/11/24/1484293