منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“جهاز شئون البيئة”: لدينا خطة طموحة لإعادة هيكلة وتطوير قطاع المحميات


قال رئيس جهاز شئون البيئة الدكتور على أبو سنة أن الوزارة لديها خطة طموحة لإعادة هيكلة وتطوير قطاع المحميات؛ لحماية الموارد الطبيعية مع تنميتها والاستمتاع بها من خلال عدة محاور، منها تحسين نظم إدارة المحميات الطبيعية وهو ما يهدف إليه مشروع الإدارة الفعالة لمحميات وادي الريان وبحيرة قارون.
وشدد أبو سنة – خلال جولة تفقدية قام بها لمحافظة الفيوم اليوم /الخميس/؛ للوقوف على الأوضاع البيئية ودعم حماية الموارد الطبيعية والاستثمار بالمحميات بالمحافظة – على أهمية المشروع في تحقيق تنمية حقيقية؛ تعود بالنفع على الجميع، متمنياً وجود مشاريع مشتركة مستقبلية بين الاتحاد الدولى لحماية الطبيعة ووزارة البيئة ومحافظة الفيوم والجهات الأخرى.
يأتي ذلك في إطار توجيهات وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد بتطوير المحميات الطبيعية وإدارتها؛ وفق النظم العالمية لتحقيق التنمية المستدامة لمواردها بالتعاون مع شركاء العمل البيئي في مصر والعالم.
وشارك أبو رئيس جهاز شئون البيئة – خلال الجولة التفقدية – في اجتماع اللجنة التوجيهية الأول لمشروع الإدارة الفعالة لمحميات وادي الريان وبحيرة قارون، والذي يعقده الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة، بالتعاون مع الوزارة بمشاركة الجهات المعنية.
وأكد أبو سنه أن الاجتماع يهدف إلى متابعة خطة المشروع في تطوير محميات وادي الريان وقارون بمحافظة الفيوم؛ بما يضمن تحقيق التنمية المستدامة للموارد الطبيعية والسكان المحليين وتوفير قيمة مضافة للمحمية.
من جانبه، أشار المدير الإقليمي للاتحاد الدولي لحماية الطبيعة الدكتور هاني الشاعر إلى سعي الاتحاد – بالتعاون مع وزارة البيئة – للاهتمام بحياة المواطنين وحمايتهم، حيث إن المشاكل البيئية اصبحت تمثل خطراً على حياة الانسان.
وقال الشاعر إن يسعى إلى العمل على حمياة موارد الفيوم، لافتا إلى أن منطقة المشروع مدرجة على القائمة الخضراء للاتحاد الدولي لحماية الطبيعة وقائمة التراث الطبيعي؛ ولذلك فهي تعد من أهم المناطق على المستوى الدولي، مؤكداً أهمية العمل المشترك بين مصر والأردن.
كما قدم مدير عام محميات المنطقة المركزية الدكتور محمد سامح – خلال الجولة – عرضاً عن محميتي وادي الريان و بحيرة قارون، مستعرضا خطة عمل المشروع والتعديلات المطلوبة بالإضافة إلى إنجازات المشروع من خلال المهندسة نتاليا بولاد مديرة المشروع في الاتحاد، وجرى اعتمادها من اللجنة التوجيهية.
كما التقى رئيس جهاز شئون البيئة مع محافظ الفيوم الدكتور أحمد الأنصاري؛ لبحث سبل التعاون المشترك لدعم حماية البيئة والإستثمار الأمثل بالمحميات الطبيعية بالمحافظة ، علاوة على بحث سبل إعادة التوازن البيئي لبحيرة قارون بالتعاون مع الجهات المعنية.
وأكد رئيس جهاز شئون البيئة أهمية الاستثمار السياحي بمناطق المحميات الطبيعية؛ وفق الاشتراطات البيئية المتوافقة مع طبيعة المحميات والعمل على الاستغلال الأمثل لمختلف الميزات النسبية للمحافظة؛ بما يجعل الفيوم منطقة جذب سياحي بيئى فريد، مضيفاً أن الوزارة قامت بتدعيم قطاع النظافة والتجميل للارتقاء بالمستوى البيئي للمحافظة ، من خلال توفير 16 ألف شجرة لغرسها بمراكز مبادرة حياة كريمة.
كما تضمنت الجولة تفقد فرع جهاز شئون البيئة بمحافظة الفيوم حيث التقى بالعاملين لبحث آليات تطوير العمل و الوقوف على احتياجات الفرع والعاملين والسعى على توفيرها.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://cdn11.alborsanews.com/2021/10/21/1473910