منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




دراسة : 19% من شركات مصرية على دراية تامة بقوانين الخصوصية وحماية البيانات الشخصية


كشفت دراسة استقصائية حديثة أن 19 في المائة من شركات مصرية لديها دراية كاملة بقوانين الخصوصية و حماية البيانات الإقليمية.

وأوضحت الدراسة ـ التي أجرتها شركة “سينتوريون للاستشارات” Centurion Consulting لصالح شركة “زوهو كورب” Zoho Corp، شركة التكنولوجيا العالمية ـ أن 98% من الشركات في مصر التي تم استطلاع آراؤها تستخدم تقنيات الطرف الثالث للتتبع ومنصات الإعلانات ، لكن 70% فقط من الشركات استطاعت أن تعرف وتوثق بشكل دقيق سياسات خصوصية بيانات العملاء، بينما تبين أن 10% من تلك الشركات تطبق تلك السياسات بحذافيرها.

ووفقاً للاستطلاع الذي أجري على 246 شركة موزعة عبر مختلف أرجاء مصر، فقد تبين أنه على الرغم من أن56% من الشركات رأت أن الحملات الإعلانية تساهم بشكل هام في في زيادة الأرباح، بينما أجمعت 26% من الشركات المشاركة أن المعلومات المستنتجة من البيانات ضرورية من أجل تعزيز قدرتها على فهم العملاء، في حين اتفقت 9% من الشركات على أن استخدام هذه المنصات مجدية اقتصادياً للأعمال، فيما قالت 9% منهم أنها تجد صعوبة في التخلي عن استخدام تقنيات التتبع.

وقال حيدر نظام، رئيس زوهو كورب في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في مؤتمر صحفي له اليوم للإعلان عن الدراسة الاستقصائية، إن عدد مستخدمي الإنترنت في مصر وصل إلى 59.19 مليون مستخدم بحلول يناير 2021. فيما يتزايد انتشار التكنولوجيا الرقمية بوتيرة عالية بسبب كوفيد 19.

وأضاف أن الاستطلاع قد أظهر أن العملاء يزداد وعيهم يوما تلو الآخر فيما يتعلق بالوعي بأمور خصوصيتهم، كما أن هناك عددا متزايدا من الدول التي تطبق قوانين صارمة من أجل حماية خصوصية العملاء وبياناتهم، وبالتالي ستحتاج هذه الشركات على المدى الطويل إلى إعادة التفكير في اعتمادها على منصات الطرف الثالث للتتبع كي تحافظ على شهرتها وكي تكتسب ثقة مستخدميها.

واتفقت آراء الشركات على أن الأسباب الرئيسية لاستخدام تقنيات الطرف الثالث للتتبع هي : قياس فعالية الحملة الإعلانية وذلك بنسبة 82% من الشركات، في حين اتفقت 62%منهم أن الأسباب الرئيسية هي مشاركة المحتوى على وسائل التواصل الاجتماعي، بينما عبرت 43% من الشركات أن الأسباب الرئيسية هي جمع البيانات التحليلية عن زوار الموقع الإلكتروني. وتستخدم الشركات مقاييس من أجل تحديد القيم التي تُعنى بالعميل مدى الحياة. وفي الواقع فإن 67٪ من الشركات بينت أن تقنيات الطرف الثالث للتتبع ومنصات الإعلانات مفيدة من أجل تحقيق أهداف مبيعاتها، في حين بينت 26٪ أخرى منهم أن تلك المنصات هي العامل الأساسي في تحقيق أهداف مبيعاتها.

كما أظهر الاستطلاع أن الشركات تفترض أن أدوات جمع البيانات – علماً بأن معظم الشركات تستخدم أكثر من منصة لجمع البيانات – تلتزم حكماً بالقوانين والمعايير القانونية الصارمة، وبالتالي فإن بيانات العملاء بأمان، حيث أظهر الاستطلاع أنه كلما كانت شركة التتبع معروفة أكثر كلما زادت ثقة الشركات المستطلعة في عدم إساءة استخدام المعلومات.

وقال علي شبدار، المدير الإقليمي لدى “زوهو كورب” في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ، إن الشركة عملت على توسيع بصمتها في مصر بوتيرة متسارعة من خلال توظيف قوى عمل محلية لخدمة العملاء، وتنمية شبكتها لمساعدة العملائنا ، إضافة إلى توفير منتجاتها بالعملة المحلية، والتعاون مع المؤسسات المحلية لدعم النظام البيئي المحلي.

وأضاف أن الشركة تخطط لمضاعفة عدد موظفيها خلال الأشهر القليلة المقبلة، وكذلك عقد مزيد من الشراكات لمساعدة الشركات المصرية على الوصول إلى التكنولوجيا السحابية الخاصة بالمشاريع.

وسجلت زوهو خلال العامين 2020 و 2021 نمواً بنسبة 48% في مصر و54% في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا. كما أفتتحت زوهو أيضاً مكتباً لها في القاهرة وبدأت بتعيين قوى عمل محلية، وإضافةً إلى ذلك وسعت شبكة شركائها بنسبة 92 %.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://cdn11.alborsanews.com/2021/10/11/1470394